الإصحاح 02 الفقرة 24

(2:24)

لأن اسم الله يجدفعليه بسببكم بين الأمم، كما هو مكتوب

 

يا سبحان الله .. تعالوا نقرأ كيف كشف بولس لنا أن الله ضعيف وجاهل (حاشا لله)

 

رسالة بولس الرسول الأولى إلى أهل كورنثوس 1: 25

لأَنَّ جَهَالَةَ اللهِ أَحْكَمُ مِنَ النَّاسِ! وَضَعْفَ اللهِ أَقْوَى مِنَ النَّاسِ!

 

يقول القدس ذهبي الفم :- وها هو اتهام مزدوج، لأنه يشير إلى أن هؤلاء لا يجدّفون فقط على اسم الله، لكن يدفعون آخرين أيضًا على التجديف على اسم الله .. انتهى

 

خير ما يقال عن المسيحية وحياة الفساد والضلال والطعن في قدسية الله  :- غضب الله معلنمن السماء على جميع فجور الناس وإثمهم، الذين يحجزون الحق بالإثم.. لأنهم لما عرفواالله لم يمجدوه أو يشكروه كإله، بل حمقوا في أفكارهم، وأظلمقلبهم الغبي ، وبينما هم يزعمونأنهم حكماء صاروا جهلاء ، وأبدلوا مجد اللهالذي لا يفنى بشبه صورة الإنسان الذي يفنى، والطيور، والدواب ، لذلك أسلمهم الله أيضا في شهوات قلوبهم إلى النجاسة، لإهانة أجسادهم بين ذواتهم ، الذين استبدلوا حق الله بالكذب، واتقوا وعبدوا المخلوق دون الخالق

 

المسيحية هي العقيدة التي تنسب نفسها للسماء والله عز وجل والمسيح عليه السلام براءة منها .. فقد قالوا على الله الكذب وآتوا بكلام كاذب وقالوا هذا من عند الله ثم الآن يتهمون اليهود بما هم عليه [إذن ما تدين به غيرك تحكم على نفسك. لأنك أنت الذي تدين تفعل تلك الأمور بعينها]… سبحان خالق العقول والأفهام .

 

اترك رد

Please log in using one of these methods to post your comment:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: